الجمعة، 20 جويلية 2018
مستخدم جديد؟ تسجيل | مسجل سابقا؟ دخول
منتديات عين أفقه
قوانين استعمال الدردشة
دردشة الأعضاء للهاتف من هنا
سبيلك للنجاح في شهادة البكالوريا كل ما يخص مرحلة التعليم المتوسط للأستاذة والتلاميذ كل ما يخص مرحلة التعليم الابتدائي
أكبر مكتبة تجمع جميع ملفات الدراسة لجميع المستويات على الانترنت في عين أفقه من هنا
لكل الطلبات ضع موضوع في: قسم طلبيات الأعضاء

القفز فوق الأشواك.. وتعزيز القيم والمبادئ والأخلاق

إضافة رد 
 
  • 0 أصوات - بمعدل 0
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
15-06-2016 02:55 PM
مشاركات : #1

raoui

مشرف المنتدى الاسلامي
*****



المشاركات : 430
الإنتساب : Jul 2014
الجنس: ذكر
الاقامة:


السمعة : 13


غير متصل
القفز فوق الأشواك.. وتعزيز القيم والمبادئ والأخلاق
القفز فوق الأشواك.. وتعزيز القيم والمبادئ والأخلاق



ما كان حديثًا يُفتَرى؛ بل قول فصل لا يَعتَرِيه أبدًا مساوئ الهزل، تجدُ النفسُ فيه راحتَها، مهما أحاطتها الفتن، ويجد المؤمن فيه ضالَّته مهما كابد وقاسى، فيستحيل أن يَطِيب له عيش، أو تقرَّ له عين بعيدًا عن رحابه الطاهرة؛ فأرض ديننا خضراءُ يانعة، مهما تلبَّدت السماء بالغيوم، ومهما ادلَهمَّت ليالٍ طوال، يعانق فيها المؤمن قيمه ومبادئه، ويستغرق في إيمانه، فيجد اللذَّة في كنف الجهاد، فلا تكادُ نفسه - في البداية - تستصعبُ السير على الأشواك، حتى يجدَها في النهاية - مع استشعار سموِّه الروحي - تكاد تنطق: هل من مزيد؟!

إن سمو النفس عن الخطايا، واستشعارها قيمتها - في ظل محافظتها على قِيَمها - يدفعها للسعي دومًا نحو الفلاح؛ إذ إنها أدركت الحكمة من وجودها، وأن الدنيا ما كانت أبدًا دارَ قرار للمؤمن؛ بل هي مَعْبَر لجنَّة يحلمُ بها، وفي فلكِها تدور عجلة حياته، إلى أن يقضيَ الله أجله، فمهما كثرت الأشواك، لا يفترْ ولا يضعف، ولا يحبطه أبدًا ذاك الصراع الخفيّ بين ما يرى ويسمع، وبين ثوابته الدينية الراسخة، التي منها تنبثقُ منظومة قِيَمه ومبادئه، وتمثل خصوصيته في الحياة، غير ناقم على نفسه، وما تكابد من صعاب، وما يَعْتَرِيها من مَيْل للدَّعة والراحة، فمفهوم الراحة لدى المؤمن مرتبط بنفسه المطمئنة، وتوازنه النفسي الداخلي، بين ما يؤمن به، وبين ما يفعله، وهذا من حكمة الله المطلقة ﴿ وَلَا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا سَبَقُوا إِنَّهُمْ لَا يُعْجِزُونَ ﴾ [الأنفال: 59]، فمن يرى الغرب يظهر بمظهر القوي فيظن أنه السابق، فهو واهم، قصير النظر!

إن لذَّة المؤمن في طريق الطاعة لا توازيها لذة، فهو مهما رأى من مُغرِيات المعصية، ومن مظاهر الراحة في البعد عن الأشواك، فإنه ما يكاد يسير على الأشواك حتى يَهَبَه الله - مع التزام الطاعة - القدرةَ على القفز على الأشواك، فتصبح خُطَاه إلى الطاعة سابقة، فلا يكاد يشعر بجرح الأشواك، فهو مَن قد سَمَت روحه، فأصبحت تعانق سماء الطُّهْر، بعيدًا عن أرض الأشواك.

إن جمال خصوصية المسلم بقِيَمه ومبادئه وأخلاقه، تجعل من الأشواك جسرًا من حرير، يراه الكافر يضيق دائرة حريته، ويراه المسلم صقلاً لنفس يجاهدها حتى تستكين، التزامًا بأوامر رب العالمين.

اللهم آتِ نفوسنا تقواها، وزكِّها أنت خير مَن زكَّاها، وأنت سبحانك وليُّها ومولاها.


والحمد لله رب العالمين، وصلِّ اللهم وسلِّم على سيدنا محمد، وآله، وصحبه، ومَن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.


إقتباس هذه الرسالة في الرد
04-06-2017 04:13 PM
مشاركات : #2

ashwarya ray

مشرفة عامة
*



المشاركات : 927
الإنتساب : Oct 2013
الجنس: أنثى
الاقامة: الجزائر الغالية


السمعة : 50


غير متصل
رد: القفز فوق الأشواك.. وتعزيز القيم والمبادئ والأخلاق
شكرااا جزيلا على الموضوع قد ابدعت




[صورة مرفقة: heart.gif]  قصيدة عن الام 

ياحروف الشعر يانبع الشعور * يالغات الأرض يا وهج المدى
عيد أمي كل وقت وله حضور * وحبها أمر من الخالق غدا
أمي أمي لورسمتك وسط نور * ولو هديتك كل أيامي فدى
ولوكتبت بدمي في مدحك سطور * لوبعلو الصوت ناديتك ندا
ماوفيت ودايم اني في قصور * من عرفتك انولد عمري وبدا
قلبك الطيب كبير كالبحور * ورقة الأزهار منك والندى
ياحنونة ياسبب كل السرور * صوت كل الطير غنى لك شدى
ياغلا مخلوق على مر العصور * لو أنادي باسمك يغني الصدى
زاد قدرك واعتلى فوق الصدور * حبك أمي في فؤادي ماهدا
إقتباس هذه الرسالة في الرد
12-03-2018 12:24 PM
مشاركات : #3

wlid el kouba

عضو
***



المشاركات : 54
الإنتساب : Aug 2017
الجنس: ذكر
الاقامة: الجزائر


السمعة : 0


غير متصل
رد: القفز فوق الأشواك.. وتعزيز القيم والمبادئ والأخلاق
موضوع قيم بورك فيك استاذنا


إقتباس هذه الرسالة في الرد
17-03-2018 06:51 PM
مشاركات : #4

عاشق الاقصى

عضو مبتدئ
**



المشاركات : 11
الإنتساب : Mar 2018
الجنس: ذكر
الاقامة:


السمعة : 0


غير متصل
رد: القفز فوق الأشواك.. وتعزيز القيم والمبادئ والأخلاق
بوووركت الانامل على الموضوع

تشكر وتشكر على الموضوع


(آخر تعديل لهذه المشاركة : 17-03-2018 06:52 PM بواسطة عاشق الاقصى.)
إقتباس هذه الرسالة في الرد
 
إضافة رد 


المواضيع المحتمل أن تكون متشابهة .
الموضوع : الكاتب الردود : المشاهدات : آخر رد
  رمضان وخصوصية تعزيز القيم والمبادئ والأخلاق الإسلامية raoui 1 777 04-06-2017 04:15 PM
آخر رد: ashwarya ray
  وديان الطاعة.. وشمولية الإسلام في تعزيز القيم والمبادئ والأخلاق raoui 1 741 04-06-2017 04:10 PM
آخر رد: ashwarya ray
فكرة كيف تقر عينك بالصلاة ؟ اين القيم -رحمه الله- سلسبيل 12 0 1,659 24-12-2012 11:33 PM
آخر رد: سلسبيل 12
  كتب بن القيم الجوزية Cesar King 16 8,457 21-04-2012 04:03 PM
آخر رد: hamdi1982
 




Join us on G+
التوقيت الحالي : 20-07-2018, 01:59 PM